الخميس، 9 يونيو 2011

أغنى أغنياء العالم..


     السعادة كنزٌ من كنوز هذه الحياة، هي جوهرةٌ ثمينة، لا تقدَّر بثمن...وهي أغلى ما في الوجود..
فمالكها هو أغنى الأغنياء..هو ملياردير كما هو شائع عن الأغنياء..
لكن لا يمتلك الملايين أو المليارات من الدولارات..بل يمتلك السعادة التي تجعَلُه مليئ بطاقات الحب والخير والفرح والأمل..
تلك هي السعادة..وذلك حال من يملكها..
فهل تريد أن تصبح أغنى وأسعد انسان في العالم؟؟!!..وهل تريد أن تدخل موسوعة غينيس لأسعد انسان على الكرة الأرضية؟؟!!..
فما عليك الا أن تبحث عن السعادة..وتتعرف على مقوماتها ومهاراتها...
لأن الغنى لا يكون بالمال الكثير!!..بل الغني هو من يمتلك أرصدة السعادة في بنك الذات..!!
هل هناك أجمل من انسان عاش حياته بالقناعة،وعمل وسعى كي يبتكر ويبدع في حياته؟؟..ووضع جلَّ اهتماماته بأن يترك أثراً له في هذه الحياة؟؟..أثرٌ طيبٌ يدركه من يعيشون من بعده...
هل هناك أجمل من انسان استشعر بكامل المسؤولية التي منحها الله اياه..مسؤولية بأن جعله الله خليفة في الأرض..وأمره بعمارتها والسعي فيها..؟؟!!..مسؤولية كبيرة لا يقدِرُ على حملها الا من أدرك معنى النجاح وأدرك معنى حياته..واكتشف ذاته..وسعى كي يكون متميز ومبدع..حصل على السعادة من خلال قناعته بالقليل...انطلق بإمكانياته البسيطة كي يصنع أمراً عظيماً له أهمية..
فاكتسب سعادتك بتميزك وابداعك..وبسعادتك عش أجمل الأيام..ولتدرِك بأنك ستجني السعادة باكتشاف ذاتك والثقة بقدراتها وجميل التوكل على خالقكَ..
فارسم طريقَك عبر كتابة أهدافك وطموحاتِك..واتكل على الله ونفِّذ ما كتبته..ومن يتوكل على الله فهو حسبه..
فهذا طريقك الآمن..كي تصل الى سعادتك الحقيقية..
                                                   علاء مراد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق