الخميس، 2 فبراير 2012

فلندع العالم يعرف من هو؟!



رجلٌ حكم العالم بأخلاقه، بحكمته، بعدله. أبهر العالم بالمنهج الإلهي المنزَّل على قلبه.
هذا النور الذي غمر القلوب السوداء، وأضاء الطريق لكل من ضلَّ الطريق، هذا النور الذي لامس العالم بشرقه وغربه، بشماله وجنوبه.
باختصار هو ذاك الرجل العظيم الذي أضاء الأرض بنور الإسلام هو النبي "محمد" صلى الله عليه وسلم، الذي وضع للعالم حلولاً لمشاكله، وقوانيناً لترسيخ العدل فيه.
بمولد هذا النبي العظيم، أضيئت البشرية بنفحاته العطرة، وتنزلت رحمات الله على هذا العالم، وسُقطت كل أقنعة الظلم والإستبداد.
هذا النبي الذي حرّر الإنسان من الذلّ، وجعله حرّاً طليقاً ثائراً بوجه الظلم والاستبداد والأنظمة القبلية التي سادت عصر الجاهلية، فجعل العبودية لله وحده، كيف لا نعبد الله وهو من أوجدنا على هذه الأرض؟!
هذا النبي الذي حرّر المرأة من الوأد والظلم والتسلط التي كانت تتعرض له في الجاهلية، فرسّخ حقوقها وحافظ عليها، فهي في الإسلام جوهرةٌ ثمينة، ودرّةٌ مكنونة، تستحق كل الحفظ والإعتناء.
هذا النبي الذي حرّر العبيد من أيدي المتسلطين الذين مارسوا كل أنواع الإضطهاد والظلم بحقهم وبحق إنسانيتهم.
هذا النبي الذي أرسى قواعد الوحدة والإخاء، فالمسلم أخو المسلم، كما ونظّم العلاقة مع غير المسلم عبر احترامه وتأمين حقوقه والمحافظة عليها.
هذا النبي الذي قضى حياته في تضحية وبذل الجهد من أجل اعلاء كلمة الله وتبيان الحق.
هذا النبي الذي تأثر به العالم، تأثروا بحكمته وبلاغته وعلمه وأحاديثه وأخلاقه وأفكاره.
هذا النبي الذي جعل العدل  أساس الحكم، وأن لا فرق بين عربي وأعجمي أو أبيض وأسود، فنُبذت العنصرية، وجُعلت التقوى هي المعيار.
هذا النبي الذي وضع قواعد وأصول الحكم الإسلامي الذي يستند الى ترسيخ العدل، وحفظ الحقوق، فبات الإسلام ديناً ودولة.
هذا النبي الذي جعل الحب أساس العلاقات بين البشر، فحافظ على المرأة، ورحم الطفل، وواسى اليتيم، وساعد الفقير، وعطف على المسكين، وأطعم الجائع، وأمَّن الخائف.
هذا النبي الذي سحر الناس بأخلاقه الرفيعة، وسماته الرائعة، وشخصيته المؤثرة.
هل عرفتم من هذا الرجل الذي أحبه الناس وجعلوه قدوة لهم في حياتهم؟!، فمن نوره أضيئت القلوب، وبهديه نوِّرت العقول، ولو سطَّرنا البحر كلماتٍ في مدحه وذكر فضائله، ما بلغنا مقامه الجليل، ومنزلته العالية، وشخصيته العظيمة، فهو يستحق التضحية بكل ما نملك.
 فلندع العالم يعرف من هو النبي "محمد" صلى الله عليه وسلم؟!
                                                                   
                                                                                لـ علاء مرادقنعة أ


هناك 3 تعليقات:

  1. فلندع العالم يعرفون من هو محمد بتأسبنا بأخلاقه والاقتداء به...لنكون أشخاص فاعلين بأخلاقنا وتعاملنا فيتشوق غيرنا ليعرف من هو قائدنا ومؤثرنا... جمعنا الله به في فردوسه الأعلى بإذنه. كلمات جميلة أخ علاء

    ردحذف
  2. شكرا أخي، تعقيب مبارك

    ردحذف
  3. mabroouk ya ka32ed ;) :D<3 ana fini 3likkk? w 3a modawwanetak :O <3

    ردحذف